إبراهيموفيتش بعيون أفضل صانع أهداف في الدوري الألماني
إبراهيموفيتش بعيون أفضل صانع أهداف في الدوري الألماني

العملاق السويدي إبراهيموفيتش صاحب شخصية مثيرة للجدل، لكنه أيضا يلقى تقديرا كبيرا كلاعب يؤدي بكل جدية. وكشف كتاب خرج للتو معلومات جديدة عنه، بينما كشف زميل سابق له كيف أن زلاتان لديه شخصية تجمع بين "المزاح والجد".ظهر اليوم الخميس كتاب جديد في الأسواق الألمانية بعنوان "فوتبول ليكس. الصفقات القذرة في كرة قدم المحترفين" للصحفيين الرياضيين رافائيل بوشمان وميشائيل فولتسينغر. ومن بين ما جاء في هذا الكتاب أخبار غريبة حول ما حصل عليه النجم السويدي العملاق زلاتان إبراهيموفيتش، من ناديه الحالي مانشستر يونايتد، الذي انتقل إليه الصيف الماضي في صفقة انتقال حر.

ويقول الصحفيان الألمانيان إن إبراهيموفيتش حصل على ما يقرب من 23 مليون يورو نظير لعبه لعام واحد في النادي الإنجليزي وليس على 10 ملايين فقط، كما هو شائع. ويؤكدان أنه توجد اتفاقات على حصول السلطان على مكافآت إضافية عند تسجيله أهداف في مباريات رسمية. وبناء على ما نقله موقع "فيلت" الألماني فإن إبراهيموفيتش، الذي سيغيب لآخر الموسم بسبب تعرضه لإصابة في 20 أبريل/ نيسان في مباراة أندرلخت بالدوري الأوروبي حصل في النهاية على أكثر من 26 مليون يورو بمعنى أن كل هدف سجله لمان يونايتد ثمنه مليون يورو.

زلاتان إبراهيموفيتش الذي يبلغ طوله 1.95 متر وسنه 35 عاما، وكان ما يزال يتمتع بالقوة حتى إصابته، هو أحد أبرز اللاعبين في أوروبا والعالم في العقدين الآخيرين، رغم عدم فوزه إطلاقا بالكرة الذهبية لأفضل لاعب في العالم. وتكثر عنه وعن شخصيته الرويات التي تثير الضحك والاستغراب وأحيانا الاستهجان.

اللاعب السويدي إميل فورسبرغ (25 عاما)، أفضل صانع "أسست" (تمريرة جاء منها هدف) في الدوري الألماني هذا الموسم، ذكر لموقع "سبوكس" في مقابلة نشرت اليوم الخميس أن "السلطان" كان قدوته في الصغر وأضاف "إنه شخص مستريح بشكل لا يصدق، لعبت معه سويا ولذلك فاعتزاله اللعب مع المنتخب الوطني (السويدي) هو خسارة."

كان إميل فورسبرغ، الذي مرر حتى الآن 18 أسست في الموسم الحالي للدوري الألماني، زميلا لزلاتان إبراهيموفيتش في منتخب السويد على مدار عامين، والآن كشف لاعب ريد بول لايبزيغ جانبا من شخصية قدوته السابق ذاكرا أن إبراهيموفيتش لديه القدرة على إثارة أعصاب الآخرين بشكل لا يصدق.

وقال فورسبرغ: "زلاتان بإمكانه أن ينرفز بطريقة لا تعقل، فعندما تتدرب بشكل سيء (يضحك فورسبرغ)، يأتي (إبراهيموفيتش) وينهكك طوال اليوم بكثرة الأسئلة." وأوضح فورسبرغ يسألك: "لماذا تدربت بهذا السوء؟ وكيف للاعب أن يتدرب بهذا الشكل؟ لماذا لم تركز (في التدريب) بشكل سليم؟" ويؤكد اللاعب المتألق مع لايبزيغ صاحب المركز الثاني في البوندلسيغا أن ما يفعله إبراهيموفيتش "كان مزيجا من المزاح والجد، وهذه هي طريقته، فهو يريد أن يفوز دائما ويدفع من حوله لتقديم أفضل أداء."

"مسموح له بما ليس لغيره"

ودافع إميل فورسبرغ في مقابلته مع موقع سبوكس عن الشخصية الغريبة للهداف العملاق قائلا: "هو كما هو، وهذه ببساطة هي تركيبته. إنه في السويد ملك فعلا، وهذه ليست مبالغة، ولا أحد يمكنه أن يقارن نفسه بزلاتان."

ومن أكثر الأشياء المشهورة عن إبراهيموفيتش هي تصريحاته الغريبة سواء في لقاءاته الإعلامية أو حتى حديثه مع زملائه ومدربيه. ويقول فورسبرغ "بإمكانه أن يصرح بكل هذه المقولات، التي لا يسمح لأحد سواه بها. لقد خلق لنفسه هذه الصورة من خلال أدائه القوي الثابت."

يذكر أن إبراهيموفيتش اعتزل مع منتخب بلاده السويد بعد خوضه معه كأس الأمم الأوروبية بفرنسا "يورو 2016"، وخاض مع الفريق 116 مباراة دولية سجل خلالها 62 هدفا، منها هدفه الإعجازي في مرمى إنجلترا عام 2012، الذي سيبقى في الذاكرة كأحد أجمل الأهداف في التاريخ.

المصدر : وكالة أنباء أونا