العالم ينتظر «ركل» قطر
العالم ينتظر «ركل» قطر

[email protected]

تقدم وفد الدبلوماسية الشعبية المصرية، برئاسة أحمد الفضالي رئيس تيار الاستقلال، بمذكرة رسمية لرئيس الاتحاد الدولي لكرة القدم جياني إنفانتينو، اعتراضا على تنظيم قطر لكأس العالم 2022، مؤكدا أن وفد الدبلوماسية الشعبية سيلتقي بإنفانتينو الأسبوع القادم بمقر الفيفا في زيورخ السويسرية؛ لمناقشة المذكرة وبحث إمكانية سحب تنظيم البطولة من الدوحة.

وقال الفضالي: إن الوفد طالب بسحب تنظيم كأس العالم 2022 من قطر، داعيا الاتحاد الفرنسي لكرة القدم إلى اتخاذ موقف إيجابي موحد مع كافة الاتحادات الأوروبية، للتصدي لقرار الفيفا الخاص بمنح قطر تنظيم كأس العالم، وإسنادها إلى أي دولة خليجية آخرى.

وأضاف أن وفد الدبلوماسية الشعبية التقى عددا من المسؤولين في الحكومة الفرنسية، ومنهم مرشحة الرئاسة السابقة كلير، التي اعترضت بشدة على تصرفات قطر الداعمة للإرهاب، واستنكرت منح الدوحة تنظيم كأس العالم 2022، مؤكدة أن الحكومة والشعب الفرنسي لن يشاركوا في هذا المحفل العالمي إذا لم يتم سحب التنظيم من قطر.

وأشار الفضالي أن وفد الدبلوماسية الشعبية سيقوم بعدد من الجولات حول دول العالم، للتنديد بجرائم قطر الإرهابية، وقال: إنه من المقرر أن يتم عقد لقاء خلال أيام مع مسؤولين بالاتحاد الأوروبي، وهناك لقاء آخر منتصف يوليو القادم في الأمم المتحدة، يليه عدد من اللقاءات مع الإدارة الأمريكية بواشنطن، لتقديم الأدلة والوثائق التي تثبت تورط قطر في تمويل ودعم الإرهاب في العالم.

وطالب المجتمع الدولي بمحاكمة حكومة الدوحة وتقديمها للمحكمة الجنائية الدولية لارتكابها جرائم في حق الإنسانية، ومقاطعتها لتجفيف منابع الإرهاب، واتخاذ مواقف ضد الدوحة من أجل توفير مناخ آمن للعالم، مشيرا إلى أن حكومة قطر أصبحت تمثل خطرا كبيرا على أمن وسلام العديد من الدول بعدما تم إثبات تورطها في عدد من الأحداث الإرهابية في معظم دول العالم.


المصدر : صحيفة عكاظ