مذكرة للتعاون بين مطار الدمام وطيران الإمارات
مذكرة للتعاون بين مطار الدمام وطيران الإمارات

وقع مطار الملك فهد الدولي بالدمام مذكرة تفاهم مع شركة طيران الإمارات، وذلك بهدف دراسة مزيد من فرص التعاون بين الجانبين.

وأشار مدير عام مطار الملك فهد الدولي تركي الجعويني إلى أن هذه الخطوة تأتي ضمن سلسلة من الخطط التنفيذية التي يعمل عليها المطار لخدمة المنطقة، وقال: سوف يكون هذا التعاون بمثابة نقلة نوعية في تاريخ المطار خصوصا مع شريك متميز مثل طيران الإمارات، ونحن على أتم استعداد لتوفير كافة سبل الدعم لإنجاح هذه التعاون.

وأضاف الجعويني: هناك طلب متزايد على الرحلات الدولية في المنطقة الشرقية، ونعمل جاهدين في مطار الملك فهد الدولي لإيجاد حلول مختلفة لتلبية هذه الاحتياجات. ومما لا شك فيه أن التعاون مع طيران الإمارات سوف يضيف ميزة تنافسية لمطار الدمام الذي يعتبر إحدى البوابات الجوية الرئيسية في المملكة.

من جانبه أعرب نائب رئيس أول طيران الإمارات لدائرة التخطيط الاستراتيجي والعلاقات الدولية عدنان كاظم عن سروره بهذا التعاون المتميز مع مطار الملك فهد الدولي، وأكد على أهمية السوق السعودي مشيرا إلى أن الدمام تعتبر إحدى المحطات الحيوية في شبكة خطوط طيران الإمارات. وقال: يتمتع مطار الدمام بموقع استراتيجي على الخليج العربي، ويعتبر ذلك داعما كبيرا لخططنا التوسعية في المملكة والمنطقة، وسوف نتمكن من تقديم خيارات أكثر لمسافرينا من خلال التعاون مع مطار الملك فهد الدولي.

وكان مطار الملك فهد قد أعلن مؤخرا عن ارتفاع طاقته الاستيعابية من 11 مليون مسافر إلى 12 مليونا و600 ألف مسافر سنويا بفضل التحسينات والتحديثات الأخيرة في بنيته التحتية وتطويره لإجراءات السفر التنظيمية. ومن المقرر أن يتحول المطار إلى شركة مملوكة بالكامل من قبل شركة الطيران المدني القابضة تحت اسم «شركة مطارات الدمام» ابتداء من 1 يوليو 2017م، ضمن خطة الهيئة العامة للطيران المدني لخصخصة المطارات السعودية.

المصدر : صحيفة اليوم