احذري التمر في بداية الحمل
احذري التمر في بداية الحمل

يعرف عن التمر “البلح” أن له العديد من الفوائد على الجسم لما يمده بالطاقة والسكريات والألياف وغيرها، ويشير الدكتور هاني الجندي، إخصائى النساء والتوليد، إلى تأثير التمر على الحامل، حيث يقول بداية ذكر التمر في قوله سبحانه وتعالى لمريم (عليها السلام) حينما فاجأها المخاض عند جذع النخلة (وهزي إليك بجذع النخلة تساقط عليك رطباً جنياً فكلي واشربي وقري عيناً).

فالتمر يحتوي على نسبة عالية من السكريات البسيطة سهلة الهضم والامتصاص وتمثل مصدر الطاقة الأساسية للرحم أثناء التقلصات الرحمية (الطلق) والولادة.

ويشير د.هاني إلى الرأي الطبي عن تناول التمر في الحمل وعند الولادة، إلى أنه لا توجد أبحاث تؤكد أن التمر قد يزيد من فرص حدوث الإجهاض أو الولادة المبكرة.

فقط هناك دراسة صغيرة نشرت في المجلة الأمريكية لأمراض النساء و الولادة Green Journal عام ٢٠١١ عن التمر والولادة. شملت هذه الدراسة ٦٩ سيدة حامل تناولن ٦ بلحات يومياً باستمرار لمدة شهر قبل ميعاد ولادتهم المتوقع، وجدت تلك الدراسة الصغيرة أن تناول التمر في أواخر أسابيع الحمل قد يسهل حدوث الولادة الطبيعي ويقلل من نسب استخدام الطلق الصناعي.

هذه الدراسة لم تتم بطريقة عشوائية لضمان نتائجها وعينة السيدات التي شملتها الدراسة لم تكن كبيرة ولذلك نصح الباحثون بعمل دراسات أكبر للوصول لنتائج أكيدة.

المصدر : مرسال نيور