الموسيقار زامفير: أرباح حفلي في القاهرة لدعم مرضى السرطان
الموسيقار زامفير: أرباح حفلي في القاهرة لدعم مرضى السرطان

تجرى حاليا الاستعدادات لاستقبال الموسيقار الروماني العالمي جورج زامفير، والذي سيصل إلى القاهرة مساء الخميس المقبل، حيث سيحيي حفلا خيريا ضخما في اليوم التالي بأحد الفنادق الكبرى لصالح الجمعية الدولية للأورام، بحضور 75 طبيبا متخصصا في علاج مرض السرطان من جميع أنحاء العالم، وعدد من الوزراء والسفراء ونجوم الفن والمجتمع، وسيتم جمع عائد تذاكر الحفل لتكون بمثابة دعم كبير لعلاج الحالات المصابة والتوعية للحد من مخاطر المرض المنتشر بشكل كبير في كل أنحاء العالم.

ويعد الحفل بمثابة عودة لتقديم حفلات زامفير بالقاهرة بعد 9 سنوات من الغياب منذ حفله على مسرح دار الأوبرا المصرية بالقاهرة والتي أعادها في الإسكندرية عام 2009.

وقال زامفير في تصريحات صحفية إنه سعيد بعودته إلى مصر وتقديم فنه لهذا الجمهور الذواق، مؤكدا أنها ملتقى لحضارات وثقافات العالم، وخاصة من خلال هذا الحفل الخيري والذي سيدعم من خلاله مرضى السرطان حيث سيخصص كل دخل الحفل لصالح مرضى الأورام، وذلك تحت شعار الموسيقى ضد مرض السرطان «Music against  Cancer».

ويلقب الموسيقار جورج زامفير بـ«ملك الفلوت» لكونه فريدا فى عزفه على هذه الآلة، وهو من مواليد مدينة جايتسى برومانيا عام 1941، وتعلم الموسيقى فى سن الرابعة عشرة من عمره، وأصقل موهبته بالدراسة فى جامعة الموسيقى القومية فى بوخارست، وتخرج بدرجة إمتياز مع مرتبة الشرف من أكاديمية الموسيقى برومانيا، وأصبح فى وقت قصير قائدًا لأكبر أوركسترا للفلكلور الرومانى، والذى يحمل اسم "سيسورليا"، وانضم أيضا إلى فرقة فلكلورية صغيرة تعرف باسم "تاراف" تضم 7 أعضاء، قال عنها إنها ستتيح فرصة العزف على المقطوعات الموسيقية القديمة التي تتميز بها المدينة، وحاز الفنان الروماني على 140 أسطوانة ذهبية وبلاتينية فى الموسيقى، وحصيلة مبيعاته أكثر من 40 مليون نسخة.

المصدر : التحرير الإخبـاري