«فتح»: اجتماعات المجلس المركزى لمنظمة التحرير «هامة ومفصلية»
«فتح»: اجتماعات المجلس المركزى لمنظمة التحرير «هامة ومفصلية»

اعتبرت حركة «فتح» التي يتزعمها الرئيس الفلسطيني محمود عباس، مساء اليوم، أن اجتماعات المجلس المركزى لمنظمة التحرير الفلسطينية المقررة بعد يومين ستكون هامة ومفصلية، فيما أعلنت حركتا حماس والجهاد الإسلاميتان مقاطعة الاجتماعات.

وقالت اللجنة المركزية لفتح عقب اجتماع في رام الله برئاسة عباس إن اجتماعات المركزي ستبحث "التحديات الخطيرة المحدقة بالقضية الفلسطينية واتخاذ القرارات التي ستعزز صمود شعبنا وتمسكه بثوابته الوطنية".

من جهته قال القيادي في حماس موسى أبو مرزوق في تغريدة على (تويتر) إن "حماس اعتذرت عن مشاركة لا فائدة منها" في اجتماعات المجلس المركزي.

وكتب أبو مرزوق "حماس أرادت اجتماع الإطار القيادي المؤقت ومشاركة الكل الفلسطيني بعيدًا عن الاحتلال الإسرائيلي، ورفع العقوبات عن غزة، وتطبيق قرارات اللجنة التحضيرية في بيروت، والمشاركة التي تخدم شعبنا.. حماس اعتذرت عن مشاركة لا فائدة منها".

وفي السياق، قال المتحدث باسم الجهاد داود شهاب للصحفيين في غزة إن الحركة أبلغت رئيس المجلس الوطني الفلسطيني سليم الزعنون برسالة خطية عدم مشاركتها باجتماعات المجلس المركزي.

وذكر شهاب أن من جملة الأسباب التي دعتهم للرفض أن "اللجنة التنفيذية للمنظمة خالفت مخرجات اجتماع اللجنة التحضيرية للمجلس الوطني في بيروت، والتي دعت لعقد الاجتماع في الخارج".

المصدر : الدستور