20 جثة لمسلمي الروهينجا على شواطئ بنغلاديش
20 جثة لمسلمي الروهينجا على شواطئ بنغلاديش

انتشلت قوات من خفر السواحل في بنغلاديش، جثث أكثر من 20 شخصا، من مسلمى الروهينجا الفارين إلى  شواطئها، خلال يومين.

 وقال عارف الإسلام، القائد في خفر السواحل ببنغلاديش، إن المياه جرفت جثث 11 طفلا، و9 نساء من الروهينغيا إلى بنغلاديش، عند ضفة نهر ناف، الذي يفصل البلدين بعد انقلاب زورقهم.

وأضاف أنه تم انتشال جثث امرأتين وطفلين، أول أمس الأربعاء، بعد أن أطلق خفر السواحل في ميانمار النار على زورقهم.

بينما لم تسمح بنغلاديش أمس بدخول 366 من الروهينغيا كانوا يحاولون دخول البلاد باستخدام زوارق خشبية صغيرة بينما أقام آلاف آخرون مخيمات مؤقتة على الحدود بين الدولتين.

وكان الآلاف من مسلمي الروهينغيا فروا من أسوأ أعمال عنف تشهدها الأقلية في ميانمار خلال أكثر من 5 سنوات.

المصدر : الوئام