واشنطن توقف دعم ما يسمى بـ"الجيش الحر"
واشنطن توقف دعم ما يسمى بـ"الجيش الحر"

وأفادت تلك المصادر بأن مسؤولين أردنيين وأميركيين وروس، اجتمعوا مع ممثلي تلك الفصائل على مدار ثلاثة أيام في العاصمة عمان، الأسبوع الماضي، بحسب وكالة الأناضول.

وقال واحد من قياديي ما يسمى بـ"الجيش الحر" حسن أبو شيماء، للوكالة، إن الموفد الأميركي أبلغ قادة "الجبهة الجنوبية" بأن بلاده سوف توقف دعمها لهم، من أجل ترسيخ وقف إطلاق النار وإيقاف العمليات ضد القوات الحكومية بأسرع وقت.

وأشار إلى أن الدعم سوف يقتصر بعد اليوم على المساعدة اللوجستية والمالية. بدوره ذكر أحد "القادة" المشاركين في اجتماع عمان، أن الولايات المتحدة وروسيا قررتا «تجميد» الفصائل المسلحة في الجنوب.

وقال إن "المسؤولين الأميركيين والروس والأردنيين طلبوا منا التوقف عن قتال النظام، والتفرغ لمحاربة تنظيم (داعش) الإرهابي".

من جهته، قال المتحدث باسم فصيل ارهابي يطلق عليه اسم "شهداء القريتين"، أبو عمر الحمصي، إن الولايات المتحدة طلبت من فصيله إرسال مقاتلين إلى منطقة الشدادي في محافظة الحسكة، للقتال في صفوف "قوات سوريا الديموقراطية".

سوريا الان

102-4

 

المصدر : وكالات