محافظ القاهرة يطالب بتشريع قانون تجريم التحايل للحصول على وحدة سكنية
محافظ القاهرة يطالب بتشريع قانون تجريم التحايل للحصول على وحدة سكنية

صرح المهندس عاطف عبد الحميد محافظ القاهرة، بأن أعمال الحصر لسكان المناطق العشوائية لنقلهم إلى مدينة الاسمرات يجري حاليا بسبع أحياء بالقاهرة وهي منشأة ناصر والخليفة والسيدة زينب ودار السلام ومصر القديمة وغرب مدينة نصر وبولاق أبو العلا في مناطق تمثل خطورة من الدرجة الأولى والثانية.

جاء ذلك خلال اجتماع المحافظ الدورى لمتابعة أعمال تسكين مدينة الاسمرات بحضور اللواء محمد أيمن عبدالتواب نائب المحافظ للمنطقة الغربية وجيهان عبد الرحمن نائب المحافظ للمنطقة الجنوبية واللواء محمد الشيخ السكرتير العام واللواء هشام أبو النصر مدير شرطة المرافق ومأموري الأقسام ورؤساء الأحياء المعنية.

وطالب المحافظ بضرورة إيجاد تشريع قانوني لتجريم كل من يحاول الحصول على وحدة سكنية بالتحايل أو تقديم مستندات غير سليمة وبيانات خاطئة بهدف الحصول على وحدة سكنية غير مستحقة له مماثل لقرار رئيس الجمهورية رقم 133 الصادر بشأن التحايل على الحصول على وحدة سكنية من مشروع السكن الاجتماعي.

وقال أن نقل السكان يتم فور إنهاء إجراءاتهم الإدارية واستيفاء الأوراق المطلوبة وتدقيقها بمعرفة اللجان المشكلة من المحافظة والأحياء وتضم رجال مباحث شرطة المرافق للاطمئنان على وصول الوحدات لمستحقيها.

وأشار المحافظ، إلى أن هناك بعض الأحياء تعمل في أكثر من منطقة واحدة وخاصة بأحياء منشأة ناصر ومصر القديمة ودار السلام وهي مناطق لها أولوية نظرا لطبيعتها ومدى الخطورة بها طبقا لتوصيات اللجنة العلمية المشكلة بمعرفة المحافظة وتضم كبار المتخصصين في مجال الجيولوجيا والهندسة.

وأكد المحافظ تقديم الدعم اللازم للأحياء من مهندسين وفنيين وباحثين وكذلك الدعم الأمني اللازم لسرعة استكمال وإنهاء الإجراءات والفحوص وكذلك هدم العقارات التي يتم إخلاؤها.

المصدر : الدستور