تنظيم إرهابي جديد يعلن مسؤوليته عن استهداف منتجع في مالي
تنظيم إرهابي جديد يعلن مسؤوليته عن استهداف منتجع في مالي
أعلن ما يسمى بتنظيم «نصرة الإسلام والمسلمين» (تنظيم إرهابي جديد) الذي يتخذ من مالي مقرا له مسؤوليته عن الهجوم الذي استهدف منتجع لوكامبمو السياحي الشهيرة بضواحى باماكو، الأحد، وأسفر عن مصرع 5 أشخاص من بينهم أجانب. وذكرت شبكة فوكس نيوز الإخبارية الأمريكية، أن تنظيم «نصرة الإسلام والمسلمين» تشكل مؤخرا وأنه على صلة بتنظيم القاعدة الإرهابي. وأشارت الشبكة الأمريكية إلى أن جماعة «أنصار الدين» و«المرابطون» و«تنظيم القاعدة في المغرب» أعلنوا في شهر مارس الماضي اندماجهم في تنظيم واحد جديد تحت أسم «نصرة الإسلام والمسلمين». وكانت قوات الأمن في مالي اقتحمت في وقت متأخر من مساء أمس المنتجع السياحي وتمكنت من تحرير 32 شخصا، فيما أسفر الهجوم عن مصرع 5 أشخاص من بينهم جندي برتغالي ومواطن صيني لفظ أنفاسه في وقت لاحق متأثرا بجراحه.

المصدر : الصباح