فيديو جديد يحسم جدل «خناقة المنتقبات» في مطعم «أم حسن»
فيديو جديد يحسم جدل «خناقة المنتقبات» في مطعم «أم حسن»

عرضت فضائية "الحدث" فيديو جديدا لمشاجرة المنتقبات بمطعم أم حسن، يكشف كذب ادعاء المنتقبات بتحرش العامل بهن.

ويظهر الفيديو أن العامل حرص على الوقوف بعيدًا عن الفتيات، لطلب الحساب، في حين احتكت به إحدى الفتيات (وكانت محجبة) خلال مرورها.

وكانت مجموعة من المنتقبات زعمن أنهن تعرضن للضرب، بالأحزمة من جميع العاملين في مطعم أم حسن، وكذلك زبائن المحل، على إثر مشادة نشبت بينهن وبين مدير المحل، بعد أن احتك بإحداهن.

ونشرت فتاة من الفتيات تدعى روضة جمال، شهاد مخالفة لصاحباتها بأن ما قالوه فيه "أفورة"، موضحة أن الفتيات تسببن في أزمة في الطريق عند خروجهن من المطعم، ما تسبب في حدوث احتكاك بأحد المارة من العاملين وفتاة، فارتفع صوت العامل على الفتاة وردت الفتاة عليه، وأن أحد الزبائن هو وزوجته وأطفاله ورجلين معه قرروا الذهاب بعد انزعاجهم مما حدث، واعترض طريقه للسلم وقفة الفتيات والعاملين فدفع فتاة من أجل أن يمر وهو يسبها، فاشتبكت الفتيات معه، وتدخلت زوجته، موضحة أنها غادرت المكان وظلت تنتظر الفتيات خارج المطعم.

وذكرت الفتاة أن الاشتباك حدث مع الأسرة ورجلين برفقتهما، وليس مع العاملين بالمطعم بعدما رأتهم وهم يغادرون المكان عقب المشكلة.

المصدر : الدستور