استمرار محادثات إعادة توحيد شطري قبرص برعاية الأمم المتحدة
استمرار محادثات إعادة توحيد شطري قبرص برعاية الأمم المتحدة
أكد متحدث باسم الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو جوتيريش، أن زعيمي قبرص اليونانية والتركية قبلا أمس الأربعاء، دعوة لإعادة إطلاق محادثات إعادة توحيد الجزيرة في نيويورك. وبعد أشهر من الخلاف بين زعيم القبارصة الأتراك مصطفى أقينجي وزعيم القبارصة اليونانيين نيكوس أناستاسيادس، أعلن المبعوث الأممي إسبن بارت إيدي الأسبوع الماضي أن المفاوضات باءت بالفشل، وسيحاول جوتيريش وإيدي حاليا إحياء المفاوضات بين الجانبين في نيويورك يوم 4 يونيو. وأوضح الجانب القبرصي التركي أن نقطة الخلاف الأساسية بين الطرفين هي الجنود الأتراك الموجودون شمال قبرص والبالغ عددهم نحو 35 ألفا والذين يضمنون أمن الأقلية التركية القبرصية، ويطالب القبارصة اليونانيون بسحب هذه القوات. وانقسمت قبرص منذ انقلاب عسكري تلاه تدخل عسكري تركي عام 1974 .

المصدر : الصباح